Home » “ميرال” ومؤسسة الإمارات توقعان مذكرة تفاهم لتمكين شباب الإمارات وتشجيع العمل التطوعي

“ميرال” ومؤسسة الإمارات توقعان مذكرة تفاهم لتمكين شباب الإمارات وتشجيع العمل التطوعي

by Elhadary

أعلنت ميرال، الرائدة في مجال تطوير الوجهات والتجارب الغامرة في أبوظبي، ومؤسسة الإمارات، المعنية بتعزيز العمل التطوعي بين الشباب، عن توقيع مذكرة تفاهم تهدف إلى تمكين الشباب وتعزيز الرعاية المجتمعية في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة.

وستساهم هذه الشراكة، عبر سلسلة من المبادرات المميزة، في تعزيز استراتيجية المسؤولية المجتمعية لميرال والتي تركز على التنمية الإيجابية ورفاهية المجتمعات التي تعمل فيها، مع إبراز رؤية مؤسسة الإمارات الرامية إلى وضع الشباب في طليعة الاقتصاد والمجتمع وتنمية رأس المال البشري.

وقع مذكرة التفاهم كل من تغريد السعيد، المديرة التنفيذية للاتصال المؤسسي وتسويق الوجهات في ميرال، ومهنا عبيد المهيري، الرئيس التنفيذي للعمليات في مؤسسة الإمارات، خلال حفل توقيع أقيم في مقر مجموعة ميرال بإمارة أبوظبي اليوم.

وصرح محمد عبد الله الزعابي، الرئيس التنفيذي لمجموعة ميرال بأن التعاون الاستراتيجي مع مؤسسة الإمارات يمثل علامةً بارزة في المجموعة لتعزيز مسؤوليتها المجتمعية والارتقاء بفرص العمل التطوعي والخدمة المجتمعية القيمة، ويندرج هذا التعاون في إطار طموح ميرال لتسريع النمو السياحي في أبوظبي، والالتزام بتمكين الشباب الإماراتي وإثراء مساهمتهم في القطاع السياحي، وتعزيز رفاهية المجتمع المحلي.

ومن جانبه، عبر سعادة أحمد طالب الشامسي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات عن سعادته بتوقيع مذكرة التفاهم التي تؤكد على التزام مؤسسة الإمارات المشترك مع “ميرال” بتمكين الشباب وإطلاق العنان لقدراتهم وإمكاناتهم، حيث سيتم العمل من خلال رعاية ثقافة العمل التطوعي، والتلاحم المجتمعي والتعاون البناء على تمهيد الطريق لمستقبل أكثر تميزاً لدولة الإمارات.

ويُشكل أحد البنود الرئيسية لمذكرة التفاهم، تنظيم البرامج التدريبية والتطوعية الهادفة إلى إشراك الشباب في جهود حماية الكائنات البحرية، وزيادة الوعي بالحفاظ على النظم البيئية البحرية لدولة الإمارات، وتوفير منصة لتنمية المهارات. وسيتمكن الشباب بدورهم من اكتساب خبرة قيمة في قطاع الترفيه والاستجمام عبر تواجدهم في مدن ميرال الترفيهية الحائزة على جوائز مرموقة، ومعالم الجذب المميزة في جزيرة ياس، بالإضافة إلى مركز ياس سي وورلد للبحوث والإنقاذ.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الشراكة الاستراتيجية تتماشى مع الركائز الثلاث لاستراتيجية ميرال للمسؤولية المجتمعية، وهي “تنمية المهارات وسبل العيش” و”التعليم” و”البيئة”، والتي تُعد ركيزة أساسية تُمكّن ميرال من تزويد الشباب بالمهارات اللازمة، وتوفير فرص التعلم المستمرة، وضمان الاستدامة البيئية للأجيال القادمة.

مؤسسة الإمارات هي مؤسسة وطنية تعمل بالشراكة مع القطاعين العام والخاص لترسيخ المسؤولية المجتمعية من خلال تنفيذ برامج مبنية على الأبحاث وتلبي احتياجات الدولة نحو تنمية مجتمعية مستدامة.

You may also like

info@esgmena.com  

 © 2024 ESG Mena