Home » فوغرو تنفذ عملية مسح عن بعد تحت سطح البحر باستخدام سفينة مسح ذاتية القيادة منخفضة الانبعاثات الكربونية

فوغرو تنفذ عملية مسح عن بعد تحت سطح البحر باستخدام سفينة مسح ذاتية القيادة منخفضة الانبعاثات الكربونية

by Mohammad Ghazal

أعلنت “فوغرو”، الشركة العالمية الرائدة في تزويد البيانات الجغرافية، عن تنفيذها بنجاح أول عملية مسحٍ كامل عن بعد لحقل غاز بحري في الشرق الأوسط، باستخدام سفينة المسح ذاتية القيادة “فوغرو بيغاسوس” (Fugro Pegasus)، وهي جزء من أسطول Blue Essence®.

وتم تجهيز السفينة لصالح الشركة الصينية المشغلة “أتلانتس” (Atlanits) في أوائل شهر يونيو لتنفيذ عملية مسح وفحص تحت سطح البحر لمنصة UAQ3 ضمن حقل غاز أم القيوين. وتأتي هذه العملية بعد نجاح فوغرو بتشغيل أول مركبة مسح ذاتية القيادة مُرخصة حكومياً على مستوى المنطقة، وذلك في مطلع العام 2023.

وتم تنفيذ هذه العملية الرائدة من خلال مركز العمليات عن بعد التابع لشركة “فوغرو” في دبي، بالاستعانة بفريق متخصص من البحارة والمساحين. وتم تجهيز سفينة المسح ذاتية القيادة “فوغرو بيغاسوس” بمركبة كهربائية تعمل عن بعد من نوع Blue Volta®، والتي تم استخدامها لفحص سلامة هيكل المنصة وإنشاء خريطة مفصلة لقاع البحر المحيط بالمنصة. وأتاحت البيانات التي تم جمعها خلال هذه العملية لشركة “أتلانتس” مراجعة البيانات بطريقة آنية خلال العملية، ما مكن الفريق من تحديد المناطق التي تتطلب متابعةً إضافية، والتحقق منها بسرعة لوضع تقييم شامل للمخاطر التي قد تطرأ خلال برنامج إيقاف تشغيل المنصة الذي تعتزم “أتلانتس” تنفيذه.

ويشكل أسطول سفن المسح ذاتية القيادة Blue Essence® جزءاً من برنامج العمليات عن بعد ذاتية القيادة لشركة “فوغرو” والذي يهدف لتوفير بيانات جغرافية رائدة لعملاء الشركة، مع تحسين مستويات الكفاءة والسلامة والاستدامة. وبفضل تصميمها الاقتصادي ونظامها الفعال في استهلاك الوقود، تقلل سفن المسح ذاتية القيادة من الانبعاثات بنسبة 95% مقارنة بالسفن التقليدية، كما يمكنها من البقاء لفترةٍ تصل إلى أسبوعين في البحر دون إعادة التزود بالوقود. وإضافة إلى ذلك، فإن عدم الحاجة لوجود موظفين على متن هذه السفن يقلل بشكل كبير من مخاطر الصحة والسلامة، ويفسح المجال لبناء قوة عاملة متنوعة بعيداً عن البحر.  

وقال باتريك بويس، مدير الحفر لدى شركة أتلانتس (أم القيوين): “شكلت تكنولوجيا “فوغرو” لعمليات المسح عن بعد المنظومة الأكثر ملاءمةً للأهداف التقنية ومعايير البيئة والصحة والسلامة والجودة لمشاريعنا، والخيار الأكثر تنافسيةً من الناحية التجارية. وقد تمكنت سفينة فوغرو بيغاسوس من مُباشرة العمليات في الموعد المحدد رغم صعوبة الظروف البحرية، وإتمام نطاق العمل بكامله خلال 40% من الإطار الزمني المخصص لذلك. وتولى فريقٌ تقني إدارة عمليات السفينة ذاتية القيادة من خلال مركز “فوغرو” الرائد للعمليات عن بعد. واتسمت كافة مراحل العمليات بكفاءة الاتصال مع السفينة وجودة المسح والتصوير، مُجسدةً الخبرات الكبيرة والاحترافية العالية لأعضاء فريق عمل فوغرو الذين عملوا على مدار أشهر لضمان التنفيذ الأمثل للعمليات.”    

وقال هانيس سويغرز، مدير العمليات عن بعد لدى “فوغرو” في منطقة الشرق الأوسط والهند: “تعد هذه العملية إنجازاً مهماً لعملياتنا في الشرق الأوسط، وتعكس أهمية دور التقنيات الجديدة في تلبية طموحات عملائنا على المدى الطويل فيما يتعلق بالسلامة والاستدامة والقيمة المحلية المضافة. ومن خلال التعاون مع عملائنا، فإننا نرسي معايير جديدة للحصول على البيانات الجغرافية وتحليلها من خلال الابتكار المستمر وتخفيض الوقت، والحد من المخاطر والانبعاثات في عملياتنا. وستحدد هذه الحقبة الجديدة من تكنولوجيا العمليات عن بعد وذاتية القيادة مستقبل العمليات البحرية في قطاع الطاقة، وتساهم في إيجاد عالم أكثر أماناً واستدامة.”

You may also like

info@esgmena.com  

 © 2024 ESG Mena