Home » سباق “الوقاية من السرطان” للجري ينطلق 4 فبراير في جزيرة الماريه

سباق “الوقاية من السرطان” للجري ينطلق 4 فبراير في جزيرة الماريه

by Elhadary

تستضيف جزيرة المارية في أبوظبي سباق “الوقاية من السرطان” للجري، من الساعة 6 ولغاية 10 صباحاً يوم الأحد الموافق 4 فبراير 2024، الذي ينظمه مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي، جزء من شبكة M42  ، بالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي، و مجموعة شركات بلان بي ، لمختلف الأعمار والفئات المجتمعية لزيادة الوعي حول مخاطر مختلف أنواع السرطان وتسليط الضوء على أهمية نمط الحياة الصحي للوقاية من السرطان والسيطرة عليه.

وتتاح للمتسابقين فرصة المشاركة في ثلاث مسافات تتضمن 1-3 كم، و5 كم، و10 كم، وسيحظى أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في سباقي 5 كم و10 كم بجوائز نقدية، حيث سيحصل الفائز بالمركز الأول في سباق 5 كيلومترات على 2,000 درهم، وبالمركز الثاني على 1,500 درهم، وبالمركز الثالث على 1,000 درهم. وبالمثل، سيحصل الفائزون الثلاثة الأوائل في سباق 10 كيلومترات على 3,000 درهم، و2,000 درهم، و1,000 درهم على التوالي.

وسيحتضن السباق أجنحة للتوعية الصحية وأنشطة للمشاركة المجتمعية، وسيوفر فرصة لتواصل المشاركين مع الاختصاصيين في الرعاية الصحية، سعياً لتعزيز الوعي بأهمية إجراء الفحوصات الصحية المنتظمة للوقاية من السرطان وعلاجه.

من جانبه، أكد عارف حمد العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي على أهمية المشاركة في سباق “الوقاية من السرطان” للجري، انطلاقاً من ضرورة المساهمة في زيادة الوعي بأمراض السرطان، ومبيناً أن للرياضة تأثير إيجابي وكبير على أفراد المجتمع في مختلف القضايا الهامة”.

وقال العواني: “ندعو الجميع للمشاركة في السباق المرتقب، لزيادة الوعي بأمراض السرطان، ولجعل الرياضة نمطاً للحياة اليومية، حيث أثبتت مجموعة من الدراسات الحديثة أهمية ممارسة الأنشطة البدنية للوقاية من الأمراض”.

و قال الدكتور ستيفن غروبماير رئيس معهد طب الأورام وأمراض الدم في معهد الأورام بمستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي: “في ظل التطورات الكثيرة في علاج السرطان، تبقى الوقاية والتشخيص المبكر عبر الفحوصات من أكثر الطرق فاعلية لمكافحة هذا المرض، ولهذا السبب، يعتبر سباق ’الوقاية من السرطان‘ مبادرة مهمة تساعد في نشر الوعي العام حول مخاطر هذا المرض، وإثراء الحوارات حول مثل هذه القضية الصحية الهامة بين جميع أفراد المجتمع”.

وقال الدكتور هارميك سينغ، مؤسس ورئيس مجلس إدارة “ مجموعة شركات بلان بي “: يبقى الاكتشاف المبكر هو العلاج الوحيد، نريد أن نكون الصوت الذي ينقل الرسالة ويدعو إلى التضامن كمجتمع واحد، لنشر الوعي والتضامن مع المصابين بهذا المرض، وعلى الصعيد العالمي، شهدنا زيادة كبيرة بنسبة 80% في عدد المصابين بالسرطان الذين تقلّ أعمارهم عن 50 عاماً، وهذا سبب يدعو للقلق، لذا نستضيف هذا الحدث الرياضي السنوي في الرابع من فبراير 2024 بمناسبة اليوم العالمي للسرطان، وأحثّ المجتمع على التضامن مثل العائلة الواحدة والركض معاً لدعم هذه القضية المهمة”.

You may also like

info@esgmena.com  

 © 2024 ESG Mena